الرئيسية » 24 ساعة » الشناقة يلهبون أسعار الغنم بأسواق اقليم سيدي بنور

الشناقة يلهبون أسعار الغنم بأسواق اقليم سيدي بنور

عرفت أسواق اقليم سيدي بنور ، خلال هذا الاسبوع ،تناقضا واضحا ما بين المواطنين الذين اقتنوا اضحية العيد ،حيث عبر العديد منهم عن استياءهم للطريقة التي يتخذها بعض السماسرة في إلهاب الاسعاروالرفع من أثمنة الاضحية أكثر من قيمتها، فيما عبر طرف اخر من المواطنين عن ارتياحهم لاثمنة هذا اليوم مقارنة مع الاسواق السابقة.

هذا و قد وقف الموقع على العديد من التلاعبات التي يمارسها السماسرة على المواطنين و التي لا تخضع لمنطق التجارة السليمة المتعارف عليها، وقد لوحظ توافد العديد من المواطنين من مدن اخرى لاقتناء اضحية العيد وذلك لجودة اغنام منطقة دكالة بحسب تعبيرهم ،كما عرف السوق اليوم اكتظاظا كبيرا فاق العرض الطلب ، مما أتاح للمواطنين فرصة شراء أضحية العيد بثمن مناسب.

عملية البيع بحسب المشترين بالسوق، تتم عن طريق المعاينة حيث يقوم المشتري بتفحص الخروف للتأكد من سنه وصحته وسلامته من العيوب، ورفعه شيئا ما من على الأرض لتقدير وزنه، لتبدأ بعد ذلك عملية مناقشة الثمن التي تنتهي إما بالتوافق وأداء الثمن للبائع أو بصرف المشتري للنظر عن الخروف للبحث عن أضحية تناسب اختياره وإمكانياته المادية. ويبدو، أن الأثمان بدت جد مناسبة ، لاسيما في هذا الأسبوع الذي يفصل عن عيد الأضحى.

فيما ،فضل العديد من البنوريين شراء الأضحية من أصحاب الضيعات الفلاحية مباشرة وتركها لدى البائع حتى حلول العيد، مما يعفيه من عناء البحث عن العلف والكلأ كل يوم لخروف العيد، ويؤمن له جودة الأضحية والحماية من الوسطاء والشناقة الذين يلهبون الأسواق في هذه المناسبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تابعنا على فيسبوك