تأخر توفير مقر للتعاضدية يثير استياء أسرة التعليم بسيدي بنور

يوسف الصابيح

استبشر رجال ونساء التعليم بالإقليم خيرا، عندما لاحت في الأفق بوادر انفراج مشاكلهم و وضع حد لمعاناتهم المتعلقة بالتعاضدية العامة لوزارة التربية الوطنية وتحملهم مشاق التنقل الى الجديدة لمتابعة ملفاتهم الطبية، وذلك بعد انتخاب مندوبي التعاضدية بالإقليم.

أحد المندوبين زف في وقت سابق خبر إحداث مقر لها بإقليم بسيدي بنور وقد سبق للموقع ان نشر صورا للبناية وهي في طور التهيئة ،لكن توقف الأشغال والإصلاحات بالمقر المفترض جعل مجموعة من الشبهات تحوم حول الموضوع برمته ما أطفأ ذلك البصيص من الامل الذي لاح في النفوس خصوصا عند المرضى و المتقاعدين من أسرة التربية والتكوين.

وقد استنكر نساء ورجال التعليم بإقليم سيدي بنور بشدة هذا الاستخفاف بمصالحهم و يطالبون المسؤولين كل بحسب اختصاصاته باتخاذ جميع التدابير الناجعة لأحداث هذا المقر الذي طال انتظاره، ومنهم من حمل المسؤولية كاملة للمندوبين الذين قدموا وعودا بإحداث مقر في الإقليم خلال حملتهم الانتخابية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

هذه حقيقة الغاء مناصب الشغل من طرف عمالة اقليم سيدي بنور

حسين ايت حمو بعد الضجة التي واكبت الاعلان عن مناصب الشغل الشاغرة بجماعات وعمالة اقليم  سيدي …