المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين الدار البيضاء –سطات فرع الجديدة ينظم الندوة الدولية الأولى حول التكوين وتدريس الرياضيات (CIFEM’2018)

 متابعة زهيرة الحقيوي

بعد نجاح النسخة الأولى من الندوة الدولية (CIFEM 2018)،  نظم  المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين الدار البيضاء –سطات فرع الجديدة النسخة الثانية (CIFEM 2018) تحت شعار “مستقبل تكوين وتعليم الرياضيات والعلوم في العصر الرقمي ” وذلك يومي 05 و 06 أبريل 2018،  بحضور مدير المركزالجهوي لمهن التربية والتكوين جهة الدالبيضاء -سطات و ثلة من الباحثين و المهتمين من داخل المغرب ، وكذا عدد من الفعاليات الدولية التي حضرت من مختلف بلدان العالم للمشاركة في هذه الندوة الدولية.

المشاركون في ندوة 2018 تدارسوا مستقبل تدريس مادتي الرياضيات و العلوم حيث تم  تبادل الأفكار بين الباحثين والإستفادة من التجارب المتنوعة وعرض النماذج الناجحة منها والوقوف على الاستراتيجيات والنماذج الحديثة في تكوين الأساتذة الجدد في مادة الرياضيات واقتراح رؤى تطويرية في ضوء احتياجات الأساتذة المتدربين بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين.

أعمال الورشات ناقشت”مستقبل تكوين وتعليم الرياضيات والعلوم في العصر الرقمي ” من خلال ملاحظات و أسئلة بالاضافة الى اقتراح الحلول و البدائل حول مكان تعليم الرياضيات والعلوم في التعليم؟ وعدة تساؤلات اخرى مثل:  ماذا يجب علينا أن نعلم؟ لأي غرض يجب أن ندرس؟ وكيف ندرس؟ إنها أيضًا مسألة التفكير في استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أو عدم استخدامها في التعليم ، خاصة الرياضيات والعلوم. بالاضافة الى كيفية الاستفادة من التقدم التكنولوجي والتغيرات التي حصلت في الأدوات التكنولوجية والمعلومات والاتصالات من أجل تطوير مهنة التدريس؟ وما هي أنواع استخدامات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي يمكن أن نعزز بها التعليم؟

في ختام جلسات الندوة ،تقدمت المديرة المساعدة بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالجديدة السيدة أمال الفارسي، بالشكر الجزيل لكل المساهمين في ندوة 2018 و أثنت على مجهودات جميع المساهمين و الداعمين الذين ساهموا في نجاح دورة هذة السنة.كما تم توزيع شواهد تقديرية على المشاركين في هذه الندوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *