جمعية السلام بسيدي بنور توزع قفة وكسوة العيد لفائدة الأيتام والأرامل

 
رشيد بنيزة
استعداداً لاستقبال عيد الفطر السعيد و من أجل رسم البسمة على الشفاه المحرومة وفي أجواء مفعمة بالفرح والسرور نظمت جمعية السلام للإنماء الاجتماعي فرع سيدي بنور حفلا لفائدة الأيتام والأرامل المكفولين من طرف الجمعية بقاعة الحفلات بسيدي بنور مساء السبت 25 رمضان 1439 هـ الموافق ل 10 يونيو 2018 وزعت من خلاله 167 كسوة عيد الفطر و 90 قفة للمواد الغذائية لأسرهم خاصة بهده المناسبة وقد تخلل ايضا هذا الحفل الخيري الذي دأبت جمعية السلام على تنظيمه كل سنة تكريم عدد من المتفوقين في مسابقة حفظ القرآن الكريم الدي تهتم بتنظيمه الجمعية باستمرار.
وقد أفاد مدير الشؤون الرعائية بجمعية السلام الأستاذ : نور الدين أدرن أن الجمعية تسعى دائما لتوفير كل الحاجيات الضرورية للأيتام وأوضح أن ذلك يأتي ضمن جهود الجمعية لرعايتهم مع أسرهم والتخفيف من معاناتهم بفقدان ذويهم وزرع البسمة في وجوههم وتأمين كل مستلزماتهم .
وأن هذه المساعدات تأتي ضمن خطط الجمعية التي دأبت على إقامتها ، خصوصا أن للعيد فرحة يجب أن يحس بها ويعيشها الغني والفقير والصغير والكبير في مجتمع يحث على التواصل والتكافل .
وأضاف نور الدين أدرن : أن جمعية السلام أطلقت مند نشأتها عدة برامج خيرية لفائدة الأيتام والأرامل منها ما هو تنموي وماهو تربوي للنهوض بمستقبل هده الفئة من المجتمع بالبحث عن عدة شراكات لتعزيز الجانب الاجتماعي وتقوية أسس الجمعية وإمكانياتها كما أنها تنفتح على كل الجهات وكل الفعاليات وكل مكونات المجتمع وأنها في بحث دائم على الداعمين لبرامجها الخيرية وتطلق في كل مناسبة نداءات متواصلة من أجل لفت الانتباه للأيتام والأرامل وإشراك الجميع للتضامن معهم ومساعدتهم .
ومن جهته أكد رئيس جمعية السلام الأستاذ عبد الفتاح روان في كلمة افتتاحية ألقاها بالمناسبة أن مشروع توزيع كسوة وقفة العيد يندرج ضمن سلسلة أنشطة ومشاريع إنسانية وتنموية تجتهد الجمعية لتحقيقها خدمة للأيتام والأرامل وذلك لاحتضان هؤلاء الأيتام وخلق دفئ اجتماعي داخل الجمعية التي تحاول بكل إمكانياتها أن تخفف من معاناتهم ووجه الأستاذ روان بالمناسبة شكره العميق لكل المحسنين والداعمين للجمعية وكل المتطوعين لتسيير شؤونها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *