جمعية 2004 لألعاب القوى تتربع على منصة التتويج بملتقى الوطني لألعاب القوى بمدينة العيون

تمكنت جمعية 2004 لألعاب القوى بسيدي بنور من إثبات حضورها ضمن فعاليات الملتقى الوطني الفيدرالي الثاني بمدينة العيون ، وذلك يوم السبت 14 أبريل 2018 ، بحضور أجود العداءات والعدائين الحاصلين على نتائج في الملتقيات الإقصائية ، يمثلون جميع جهات مملكتنا المغربية الحبيبة ، ومن ضمنهم جمعية 2004 لألعاب القوى بسيدي بنور .
وفي رحلة شاقة لعدائي جمعية 2004 لألعاب القوى من أجل المشاركة في هذا العرس الرياضي الكبير حيت قطعت هذه الأخيرة مسافة حوالي 2000 كيلو متر تقريبا من مدينة سيدي بنور إلى مدينة العيون للظهور بوجه مشرف وتمثيل مدينة سيدي بنور على أحسن وجه .
وتأتى لها ذلك بعد تحققها نتائج مشرفة جدا ، حيت كانت الشكل التالي:
مسابقة رمي الجلة

 فوز العداءة ضحى الطهطاوي بالمرتبة الأولى والعداءة وهيبة شعبان بالمرتبة الثالثة
مسابقة 3000 متر

 فوز العداءة سكينة حجي بالمرتبة الأولى
مسابقة القفز الثلاثي

 فوز العداء زكرياء زهيري بالمرتبة الثالثة
مسابقة 800 متر

 فوز العداءة وفاء زروال بالرتبة الثانية
مسابقة 400 حواجز

 فوز العداءة عواد فاطمة الزهراء بالرتبة الثالثة
مسابقة 400 حواجز

 فوز العداءة ضحى رزقي بالمرتبة الأولى الخامسة
مسابقة التناوب

 فوز فريق الجمعية 2004 لألعاب القوى بالمرتبة الأولى فئة الفتيات
مسابقة التناوب

 فوز فريق الجمعية 2004 لألعاب القوى بالمرتبة الثالثة فئة الكبيرات

وأكدت جمعية 2004 لألعاب القوى بسيدي بنور مرة أخرى قدرتها على الاستمرارية الناجحة بفضل تكوينها وتدريبها للعناصر المنتمية إليها بشكل جدي يعتمد على دراية واسعة بعالم العاب القوى . وأصبح لها حضور قوي في الملتقيات الوطنية والعربية بفضل النتائج والألقاب التي حصدها العداؤون والعداءات المنتمين إليها .
وبهذه المناسبة نقدم كل الشكر لجميع الأطر الساهرين عن الجمعية ، على مجهوداتهم الجبارة في سبيل تهييئ العدائين والزيادة في صقل مواهبهم ، وتكوين أبطال قد يكونوا أعمدة ألعاب القوى على الصعيد الوطني في المستقبل القريب.

2 تعليقان

  1. سعيد الضفري

    هنيئا لكم بهدا الانجاز الرائع لكم مني خالص التهاني وفقكم الله و مزيدا من التالق والاستمرارية

  2. إدريس حاد

    هنيئا لجمعية 2004 لألعاب القوى بتحقيق هذه النتائج المشرفة والتي تثلج الصدر والتي تعطي نموذجا للشباب البنور خاصة والمغربي عامة فمزيد من العطاء والتألق لجميع العداءات والعدائين وكذلك القائمين والساهرين على التدريبات والتسيير، وفقكم الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *