أخبار عاجلة

 سيدي بنور تحتضن الندوة الإفريقية حول الهجرة ومحاربة الأمية بحضور الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية

 متابعة: حسين آيت حمو

تحت إشراف عمالة إقليم سيدي بنور وبتنسيق مع المجلسين الإقليمي والبلدي احتضن مقر العمالة صباح يوم الاثنين 19 مارس الندوة الإفريقية حول محاربة الأمية والمشاريع المدرة بالدخل، التي نظمت من طرف ائتلاف الانفتاح التضامني الجمعوي، تحت شعار “نحن إفريقيا … ونحن جميعا من يبنيها” أيام 19 – 20 – 21 – 22 مارس 2018 بكل من سيدي بنور والواليدية، وذلك بمشاركة وفود أزيد من 16 دولة افريقية بالإضافة إلى عدة جمعيات تعمل في نفس المجال بكل من الجديدة وسيدي بنور.

حضر هذا اللقاء كل من الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد المصطفى الخلفي، وممثل الوفود الإفريقية وممثلة الطلبة الأفارقة بالمغرب ورئيس الدائرة وباشا المدينة ورئيس المجلس البلدي ومدير المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي بنور وممثل الوكالبة الوطنية لمحاربة الأمية، بالإضافة إلى وفود الدول المشاركة من القارة السمراء.

هذه الندوة التي عملت على التأسيس لتكتل جمعوي إفريقي انطلاقا من المغرب بهدف الرفع من التنمية البشرية والمجالية المستدامة صبت في مجمل محاورها حول طرق تدبير ظاهرة الأمية والهجرة كأهم القضايا الطارئة بدول القارة الإفريقية، وذلك من خلال الحث على تضافر الجهود بين كل مكونات النسيج الجمعوي ووضع هذه القضايا ضمن الأولويات التي يجب معالجتها بجرأة وبمنهجية مبتكرة تنفتح على التجارب الناجحة لاستيعاب الخصوصيات الوطنية والإفريقية، سيما وأن بلدان القارة السمراء تفقد سنويا طاقات بشرية هائلة جراء الهجرة السرية، في الوقت الذي كان من الواجب تنمية هذه الطاقات وتأهيلها في موطنها ما سيحقق اقتصادا محليا كفيل بالحد من نزيف الهجرة السرية ومآسيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *